قيادي بجيش المختار: الهجوم على ليبرتي تم بالتعاون مع أعضاء من زمره مجاهدي خلق الإرهابية

قال قيادي بارز في جماعة "جيش المختار" الذي يتزعمه السيد واثق البطاط، الأربعاء، إن عملية الهجوم على معسكر ليبرتي (الحرية) قرب مطار بغداد التي جرت الخميس الماضي، تم بالتعاون والتنسيق مع أعضاء بزمره خلق الإرهابية.

وأضاف المصدر الذي لم يكشف عن هويته لوكالة أنباء فارس الإيرانية "إن الهجوم على معسكر ليبرتي تم وفق معلومات زودنا بها أحد أعضاء داخل زمره خلق الإرهابية"، مشيراً إلى أن "أعضاء زمره خلق وبسبب الظروف الحالية والتعب الذي يعيشونه داخل مخيم ليبرتي دون تحديد مصيرهم، قرروا تزويد جيش المختار بمعلومات من أجل تغيير مسار الظروف الحالية التي يعيشونها".

ولفت المصدر المقرب من قيادة جيش المختار إلى أن "الأشخاص الذين قتلوا أو جروح نتيجة الهجوم على معسكر ليبرتي، وهي الفرصة الوحيدة للهروب من حياتهم الحالية التي يعيشونها، وعلى هذا الأساس لدينا بعض التعاون في مجال الاستخبارات مع بعض الأشخاص الذين يريدون الانشقاق عن زمره خلق الإرهابية".

وأعلن زعيم جماعة جيش المختار، واثق البطاط، مسؤولية جماعته في استهداف معسكر ليبرتي (الحرية) الذي يضم عناصر زمره خلق الإيرانية الإرهابية، والذي أسفر عن مقتل نحو 26 شخصا بينهم قيادي بارز يدعى "حسين ابريشمجي".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى