زمره خلق العوبة بيد الغرب

وصفت مديرة مؤسسة الشهداء العراقية ناجحة عبد الامير الشمري، زمره خلق الإرهابية بانها العوبة بيد القوى الغربية وفي مقدمتهم الولايات المتحدة الأمريكية تحركها كيفما تشاء.

وأوضحت الشمري في تصريح لمراسل موقع "أشرف نيوز"، إن "العراق ابتلي بوجود زمره خلق الإرهابية على أراضيه"، مشيرة إلى أن الحكومة السابقة والحالية جادة في عملية إخراج عناصر هذه الزمره الإرهابية من البلاد.

وقالت مديرة مؤسسة الشهداء العراقية "إن العراق تعرض لضغوط كبيرة وكثيرة من أطراف خارجية وداخلية بشأن بقاء زمره خلق الإرهابية في البلاد وتوفير الحماية لهم بذريعة أنهم لاجئين"، منوهة إلى أن الدستور لا يضمن الحماية لعناصر زمره خلق الإرهابية.

وأضافت الشمري "إن تلك الضغوط السياسية الداخلية والخارجية باءت بالفشل بسبب الرغبة الشعبية العامة بطرد عناصر زمره خلق الإرهابية والعمل على ملاحقة قيادتها المتورطين بعمليات إجرامية ابان حكم الطاغية صدام حسين

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى