يجب حسم ملف تواجد خلق الإرهابية بالعراق

دعا إمام جمعة النجف صدر الدين القبانجي، الثلاثاء، الحكومة العراقية إلى اتخاذ إجراءات دبلوماسية ورسمية فاعلة وسريعة لحسم ملف تواجد زمره  خلق الإرهابية في العراق، معتبراً أن بقائها في العراق يشكل خطرا على مستقبل العراق وأمنه واستقراره.

وقال القبانجي في تصريح لمراسل موقع "اشرف نيوز" في النجف، إنه "لولا الضغط الأمريكي لما بقيت زمره  خلق الإرهابية في العراق حتى الآن، وإن الدبلوماسية العراقية لم تكن فاعلة وحاسمة تجاه هذا الموضوع".

وشدد إمام جمعة النجف على ضرورة أن يحسم ملف زمره  خلق الإرهابية بأسرع وقت ومحاسبة قادتها المتورطين في سفك الدم العراقي ابان حكم الطاغية صدام وعقب دخول قوات الاحتلال الأمريكي، منوها إلى أن "الحكومة العراقية يجب أن تسمع الأصوات النشار التي تطالب ببقاء هذه الزمره ".

وسخر صدر الدين القبانجي من وصف واعتبار عناصر زمره  خلق الارهابية لاجئين في العراق وفق المعاهدات الدولية، وقال "إذا كان المجتمع الدولي يرى أن عناصر زمره  خلق الإرهابية لاجئين فلما يعرقل عملية إخراجهم من العراق

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى