الظروف الإقليمية لا تسمح ببقاء زمره خلق

قال النائب عن اتحاد القوى الوطنية عبد العظيم العجمان، الجمعة، إن الظروف الاقليمية التي تعيشها المنطقة منذ عدة سنين لا تسمح ببقاء زمره  خلق الإرهابية في العراق، داعياً الزمره  الى القبول بخطة الأمم المتحدة لمغادرة البلاد.

وبين النائب عبد العظيم العجمان في تصريح لمراسل موقع "أشرف نيوز"، إن "الموقف الرسمي لاتحاد القوى هو إخراج عناصر زمره  خلق الإرهابية من البلاد مع رعاية قوانين حقوق الانسان التي نصت عليها المواثيق والمعاهدات الدولية".

وأشار القيادي عن اتحاد القوى (ممثل المكون السنة بالحكومة والبرلمان) إلى أن اتحاد القوى لن يدعم بقاء زمره  خلق الإيرانية، لكن هناك بعض الأطراف والأعضاء داخله لديهم علاقات قديمة مع قيادة الزمره ، مبينا أن الموقف الرسمي لاتحاد القوى العراقية هو دعم الجهود الحكومية والدولية في حل هذا الموضوع.

وأوضح النائب عن محافظة البصرة إن غالبية الشعب مع إخراج عناصر زمره  خلق الإيرانية بسبب إرتباطهم بنظام صدام وكذلك وجود بعض المؤشرات على تعاونهم معهم وقيامهم بعمليات اجرامية خلال تلك الفترة، مشددا على إن من يثبت ارتكابه للجريمة يجب أن يحاسب وفق القانون العراقي

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى