رسالة أهالي سكان مخيم ليبرتي إلى المفوضية بعد تواجدهم في العراق

رسالة مجموعة من أهالي المحتجزين في مخيم الحرية (ليبرتي) ببغداد أعضاء زمره  مجاهدي خلق إلى المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة بعد تواجدهم في العراق طلبا للقاء بأعزائهم

مكتب المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة في العراق

تحية طيبة؛

نحيطكم علما بأننا نحن الموقعين أدناه لفيف من أهالي المحتجزين في مخيم الحرية (ليبرتي) ببغداد نتواجد الآن في العراق. إن أعزاءنا محتجزون منذ سنوات عديدة على يد زمره  مجاهدي خلق الإيرانية. وخلال هذه المدة جئنا إلى العراق مرات عديدة للقاء بهم ولكن الزمره  لا تسمح لنا باللقاء. إننا متلهفون منذ سنوات لزيارة أعزائنا.

فنطالبكم بمساعدتنا وتمكيننا من اللقاء بأعزائنا المقيدين، في موقع حر مستقل وبدون حضور عناصر الزمره . كما وإننا نطالبكم بأن توفروا ظروفا يتمكن فيها أعزاؤنا من الوصول بحرية إلى شبكة الإنترنت العالمية وكذلك الهاتف النقال (الموبايل).

نشكركم مسبقا على اهتمامكم بقضيتنا الإنسانية ومساعدتكم لنا منتظرين اتخاذكم إجراءات إنسانية بهذا الصدد.

لفيف من أهالي المحتجزين في مخيم الحرية (ليبرتي) ببغداد

28 شباط (فبراير) 2016

نسخة إلى:

مكتب العلاقات العامة لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (اليونامي)

مكتب اللجنة الدولية للصليب الأحمر في العراق

اللجنة الدولية للصليب الأحمر في جنيف

مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف

المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة – جنيف

أحمد الشهيد مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة في شؤون حقوق الإنسان في إيران

مكتب الرئيس الفرنسي – قصر إليزيه

الصحف الفرنسية

وكالة الأنباء الأوربية (يورو نيوز)

جمعية حقوق الإنسان الفرنسية

البيت الأبيض الأمريكي

قرابة المحتجز بطالب اللقاء

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى