زمره خلق لا تحترم المرأة

أكد عضو مجلس النواب النائب علي غركان، إن زمره  خلق الإرهابية لا تحترم حتى النساء اللاتي في صفوفها، مشيراً إلى أن "بعض النساء أصبحن ضحية لرغبات مريم رجوي زعيمة الزمره ".

وشدد النائب علي غركان في تصريح لمراسل موقع "أشرف نيوز"، على ضرورة أن تبدي المنظمات الدولية المعنية بشؤون المرأة اهتماما سريعا وعاجلاً لأوضاع النساء اللاتي يتواجدن في مخيم ليبرتي الذي تفرض قيادة زمره  خلق الارهابية سيطرتها عليه.

وقال النائب غركان إنه "في ظل الاهتمام العالمي بيوم المرأة الذي يصادف يوم غد الثلاثاء الثامن من مارس الجاري، تشير التقارير عن وجود رغبة لدى بعض النساء في معسكر ليبرتي بالانشقاق والعودة إلى بلدهم إيران أو التوجه إلى أحد البلدان الاوروبية".

وبين عضو مجلس النواب إن "الاجراءات الصارمة التي تفرضها بعض القيادات من الرجال والنساء التابعين لزعيمة زمره  خلق الارهابية مريم رجوي، تمثل انتهاكا لكافة القوانين والاعراف الدولية".

وتساءل النائب غركان بعد مشاهدته صور الاحتجاجات ومقاطع الفيديو التي بثها موقع "أشرف نيوز" عن اعتصام المئات من العوائل الايرانية للقاء أبنائهم في معسكر ليبرتي، "لماذا تمنع قيادة زمره  خلق الارهابية مقابلة هذه العوائل مع اسرهم"، مضيفاً إن "الزمره  تخاف من الانشقاق وهذا هو الأمر الوحيد الذي يجعلها ترفض اجراء اللقاءات

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى