العراق مصمم على طرد زمره خلق

أكد عضو مجلس النواب عن محافظة الديوانية النائب هدى سجاد، الأحد، أن الحكومة العراقية ورغم المشاكل التي تعاني من سياسية واقتصادية وأمنية، إلا إنها مصممة على طرد وإخراج عناصر زمرة زمره  خلق الارهابية من البلاد بأسرع وقت ممكن.

وانتقد عضو ائتلاف دولة القانون النائب هدى سجاد في تصريح لمراسل موقع "أشرف نيوز"، مواقف بعض الجهات السياسية التي تطالب ببقاء زمره  خلق الارهابية في العراق، وقالت "لو لم تكن هناك جريمة لزمره  خلق الارهابية في العراق، إلا التعاون مع صدام فهي جريمة لا تغتفر".

وأضافت النائب هدى سجاد إن "الخدمات التي قدمها قادة زمره  خلق الارهابية ومنهم مسعود رجوي للنظام البعثي المجرم بزعامة صدام حسين لا يمكن نسيانها"، مشيرة إلى أن "نظام صدام أوجد مكانة خاصة لعناصر زمره  خلق الارهابية داخل الأجهزة القمعية البعثية بسبب التعاون معه ومشاركتهم في قتل العراقيين قبل وبعد الانتفاضة الشعبانية عام 1991".

وشددت عضو مجلس النواب إن "وجود زمره  خلق الارهابية بعد سقوط نظام صدام ساعد الجماعات الارهابية من بينها تنظيم القاعدة وغيرها بالتحرك وتزويدهم بمواقع ومقرات الحكومة العراقية الجديدة بالإضافة إنهم ساهموا بزيادة حجم المشاكل الأمنية في العراق وخصوصا في محافظة ديالى

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى