من جرائم زمره خلق تعاونها مع صدام

أكد عضو اللجنة القانونية عن كتلة الفضيلة النيابية حسن الشمري، الجمعة، إن أحد جرائم زمره  خلق الإيرانية الإرهابية هي تعاونها مع نظام البعث الصدامي القمعي الذي قتل الشعب وفرض الحصار عليهم، داعياً إلى سن قانون يجرم كافة المنظمات التي كانت تتعاون مع حزب البعث المجرم.

وقال النائب حسن الشمري لـ"اشرف نيوز" في اتصال هاتفي، إن "مجلس النواب في دوراته السابقة اخفق في تضمين قانون يجرم كافة المنظمات التي كانت تتعاون وتساعد نظام الطاغية صدام"، معتبرة ذلك "اخفاقاً للعملية السياسية وكذلك تثبيت دعائم النظام الديمقراطي في العراق".

ولفت النائب عن كتلة التحالف الوطني إلى أن "العراق عانى كثيراً من وجود زمره  خلق الارهابية خصوصا بعد الانتفاضة الشعبانية التي انطلقت في عدة مدن عراقية عام 1991م ضد نظام البعث المجرم"، منوهاً إلى أن "لزمره  خلق الارهابية في تلك الفترة عدة مقرات عسكرية منها في ديالى وبغداد والبصرة".

وبين عضو اللجنة القانونية البرلمانية إن "مقر زمره  خلق الارهابية في ديالى معروف هو معسكر اشرف، أما في بغداد فهو بالقرب من منطقة الكرادة وسط بغداد، وفي البصرة في ناحية الدير شمال المدينة حيث كان يقع مقر الفيلق الثالث لجيش نظام صدام وكانت غرفة عمليات مشتركة للزمره  مع البعثيين أثناء الانتفاضة الشعبانية

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى