إخراج زمره خلق من العراق أمر دستوري

اعتبر عضو مجلس النواب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني ريبوار طه، الجمعة، ان قرار الحكومة الاتحادية بإخراج وطرد عناصر زمره  خلق الإيرانية الإرهابية قرار دستوري، مشدداً على دعم حكومة الاقليم لهذاالقرار.

وقال النائب ريبوار طه في تصريح عبر الهاتف لمراسل موقع "أشرف نيوز"، إن "القرار الذي اتخذته الحكومة الاتحادية بطرد عناصر زمره  خلق الايرانية كونها زمره  إرهابية غير مرحب بها في العراق قرار دستوري ويؤكد على سيادة العراق".

وأوضح النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني دعم حكومة اقليم كردستان لقرار الحكومة الاتحادية في بغداد بشأن موضوع زمره  خلق الارهابية، نافياً ما يشاع عن وجود دعم وترحيب من قبل الحزب الديمقراطي الكردستاني لزمره  خلق الايرانية الارهابية.

وتساءل النائب ريبوار طه "كيف ندعم زمره  شاركت في قتل أبناء جلدتنا وشعبنا خلال فترة حكم النظام البعثي في عهد الطاغية صدام حسين"، معتبراً إن "من يدعم زمره  خلق الايرانية التي قتلت العراقيين باختلاف هوياتهم القومية والدينية عديم الوطنية والغيرة".

وأشاد النائب ريبوار طه بوسائل الإعلام العراقية الوطنية من بينها موقع "أشرف نيوز" الذي يعمل على كشف جرائم زمره  خلق الارهابية في العراق، واصفاً "هذه الجهود بالوطنية المخلصة من أجل كشف زيف ادعاءات زمره  خلق الارهابية وتاريخها في العراق".

وفيما يتعلق عن الاشاءات التي تتردد عن وجود مقرات ومكاتب لزمره  خلق الارهابية تحت عناوين مختلفة في اقليم كردستان، قال النائب ريبوار طه "ليس هناك أي وجود لزمره  خلق في اقليم كردستان، ولو كان لديها مقرات حزبية أو نشاط لوقفت الأجهزة الامنية والاستخباراتية في الاقليم بوجهها

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى