البيت الابيض يفخر بتوفير الامن لزمرة “خلق” الارهابية

قال المستشار الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي في الشؤون الدولية حسين امير عبداللهيان، ان وزير الخارجية الاميركي يتحدث بفخر عن توفير الامن للمجاهدين الارهابيين، في حين تتجاهل بلاده تماما ما تتعرض له ارواح واعراض الشعبين السوري والعراقي من اخطار.

وفي الرد على تصريحات وزير الخارجية الاميركي جون كيري حول توفير الامن لزمرة "خلق" الارهابية قال امير عبداللهيان، ان البيت الابيض ومن خلال سعيه من جانب لاقرار الهدنة في حلب يحاول انقاذ الارهابيين المحاصرين من قبل الجيش السوري، يتحدث من جانب اخر عن توفير الامن للمجاهدين  الارهابيين.

واوضح بانه في نظرة الى سلوك وتصريحات المسؤولين الاميركيين يتبين بوضوح انهم لم ولن يتخذوا اي خطوة ايجابية لانقاذ شعوب المنطقة وسوريا من براثن الارهابيين واضاف، ان اهالي فوعة وكفريا يتعرضون منذ اشهر لحصار تام من قبل الارهابيين، ويعانون من ازمة انسانية حادة بما فيها انقطاع الكهرباء بشكل كامل ونقص شديد في مياه الشرب والادوية والغذاء، فيما تتجاهل اميركا هذه الفاجعة الانسانية والجرائم الوحشية، والاسوأ من ذلك ان الأمم المتحدة بمحاباتها لسلوك واشنطن عاجزة عن التحرك لرفع الحصار عن هذه المنطقة.

وصرح المستشار الخاص لرئيس مجلس الشوري الاسلامي في الشؤون الدولية، انه وفي الوقت الذي تتجاهل فيه اميركا ارواح واعراض المسلمين في الفوعة وكفريا وسورية والعراق بصورة عامة، يتحدث وزير خارجيتها جون كيري عن توفير الامن للمجاهدين  الارهابيين

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى