خطأ كبيرا الحكومة الآلبانيا:

اننقال اعضاء زمره خلق الارهابيه خطأ كبيراً من جانب سلطات الآبانيا علي رغم من ان الاكثر الاعضاءزمره خلق من المسننين لكن لكن تاريخ هذه الزمره مليع باشعب الجرائم من الشعب الايرانيه والعراقيه لانها خانت الوطن والشعب بسبب تعاون مع صدام حسين زمره مجاهدي  خلق ارتكبوا جرائماً كثيرهً في العراق وقتلوا آلاف من المواطنين وخلقو كوارث بشريه في العراق .

في هذا الوقت هربوا من العراق الي الآبانيا.زمره مجاهدي خلق فرقه الارهابيه الطائفيه ارواح الاعضاءليست لها ايه قيمه لديهم بل بلعكس حياتهم ودمائهم هي اداة للتنظيم وكسب الدعم المادي من الدول.

لان زمره مجاهدي خلق حليف اي جماعه او زمره الارهابيه التي تستطع يساعدها في  اخطر الاعمال الارهابيه .

التفجير والاغتيال حجر الاساس لفكرها واستراتجييها .

زمره خلق الارهابيه قامت بقتل واغتيال اكثر من 17  الف مواطن ايرانياً منذ الثمانيات وتفننت في وسائل واساليب القتل والتعذيب.

لهذا هو التحذير الذي ينبغي علي السلطات في آلبانيا.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى