زمره مجاهدي خلق على خطى داعش

تتعمد زمره  مجاهدي خلق الإيرانية الإرهابية، السير على خطى تنظيم داعش الوحشي الإرهابي، عبر استخدام قادة الزمره  الشعارات التي ترفع في خطابتها ومؤتمراتها التي تقيمها في بعض العواصم الغربية.

 وفي آخر، خطوة أقدمت عليها “زهراء مريخي” التي انتخبتها الزمره  في 6 من أب الماضي، أميناً عاماً جديداً لزمره  مجاهدي خلق خلال مؤتمر عقد في العاصمة الألبانية تيرانا.

 

 

 

 وبدأت مريخي عندما ألقت كلمة أمام المشاركين عقب انتخابها كلمة وهي تلوح بيدها لتهديد النظام في إيران، كما يلوح قادة وعناصر تنظيم داعش الإرهابي في خطاباتهم ومقاطع الفيديو التي يظهرون فيها.

 وفي سياق متصل، قالت مصادر على صلة بزمره  مجاهدي خلق الإرهابية لموقع “أشرف نيوز”، إن “الشعارات والإيحاءات التي يستخدمها قادة زمره  خلق في مؤتمراتهم تحاكي الطريقة التي يستخدمها قادة تنظيم داعش الإرهابي“.

 وأضافت المصادر إن “هذه القضية لم تأتي من باب الصدفة، وإنما مدروسة ومخططة لها”، معتبرة أن “هذا التقليد هو بمثابة إعلان تضامن وتحالف بين زمره  مجاهدي خلق الإيرانية وتنظيم داعش الإرهابي“.

 وتابعت المصادر المنشقة عن زمره  مجاهدي خلق إن إن “استخدام الحركات والشعارات ليست قضية عابرة، فهي تحمل رسائل مبطنة“.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى