قناة ألبانية تجري مقابلة مع منفصلين عن زمره مجاهدي خلق في تيرانا

أجرت قناة تلفزيونية ألبانية يوم الاثنين 6 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017  مقابلة مع اثنين من المنفصلين عن زمره  مجاهدي خلق في تيرانا العاصمة الألبانية السيدين بهمن أعظمي وسعد الله سيفي.

وفي ما يلي ترجمة مقدمة المقابلة كما ورد في موقع القناة التلفازية الألبانية

اثنان من المجاهدين الإيرانيين اللذين هربا من قصر يزبيرست (مقر زمره  مجاهدي خلق في تيرانا) حيث يتواجد آلاف من الأشخاص. إنهما يعترفان بتجاربهما في مقر الزمره  بتيرانا. وفي قصة فريدة شرحا لقناة TemA كيف تجبر الزمره  أعضاءها على الإفصاح والاعتراف بكل ما رأوا في منامهم وما يختلج في أذهانهم أمام آلاف الأشخاص ليلتفوا عليهم ويضحكوا عليهم ويسخروا منهم ويستحقروهم ويكيلوا لهم صنوف الشتائم

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.