انهيار فرقه رجوي بعد نقلها الي أشرف3

بعد انتقال عدد من عناصر فرقه رجوي الي المكان الذي اسوأ بكثير من السجن و علي الرغم وعود من جانب مريم قجر بان لديهم جميعانواع امكانات ترفيهيه لا يمكن البقاء في هذا المكان و سرعان ادركت الوعود الكاذبة لمريم قجر.

يعترض عدد كبير من الاعضاء على ظروف قاسية لان لا يمكن البقاء في هذا المكان.و يريدون ايضاًبعض الاعضاء ترك الفرقة.

و قد شعرت مريم رجوي و قادة الفرقه بالحالة الحرجة ، و مناجل منع اعمال الشغب و الهروب الافراد عزموا اطلاق سراح عن بعض الاعضاء الذين يريدون النفصال تدريجياً.

و حتي الان يطالب علي الاقل مأته وخمسة وثلاثين عضواً بالانفصال ،لكن امرتمريم رجوي بعدم السماح لهولاء الاشخاص بالمغادره في وقت واحد.

و هددوا اذا هرب احد لن تدفع له اي مال. و تريد مريم رجوي ان تبقي هولاء الاعضاء حتي ان بعض سيغير عزمهم.

يجب ان يقال لمريم رجوي و قادة هذه الفرقه الارهابية انهم لا يمكن ابقائهم مع غسل الدماغ و ضغوط النفسانية و ضبط النفس و السجن.

و الآن لقد حان وقت الانهيار الفرقه و يعرف الجميع ان آلبانيا هو النهاية الطريق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى