واشنطن تدرب إرهابيي زمره خلق على الاغتيالات

كشفت مصادر كانت على صلة بزمره  مجاهدي خلق الإيرانية الإرهابية التي يقع مقرها في باريس، الأربعاء، عن قيام الولايات المتحدة بنقل عناصر من معسكر تابع لزمره  خلق في ألبانيا لتدريبهم على عمليات الاغتيال والقتل.

 

وقالت المصادر في تصريح لموقع “أشرف نيوز”، مشترطة عدم الإفصاح عن هويتها لحساسية المعلومات، إن “الولايات المتحدة تقوم حالياً بتدريب مجاميع من أعضاء زمره  مجاهدي خلق نقلتهم من ألبانيا الى قاعدة عسكرية أطلق عليها أشرف 3″، في إشارة معسكر أشرف الذي كان يقطنه عناصر الزمره  في محافظة ديالى بالعراق.

 

وترى المصادر إن “واشنطن حاولت دفع زمره  مجاهدي خلق الارهابية في ركوب موجة المظاهرات التي شهدتها إيران الخميس الماضي”.

تحالف مجاهدي خلق و آمريكا

وفي سياق متصل، قال مسؤولون إيرانيون إنهم تمكنوا من اعتقال عناصر وخلايا على صلة بزمره  مجاهدي خلق الارهابية في محافظة لرستان غرب إيران، مؤكدين إن عمليات القتل التي نفذت في مدينة درود غرب البلاد كان ورائها عناصر زمره  مجاهدي خلق).

 

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني طلب في اتصال هاتفي مع نظيره الفرنسي، وقف نشاط زمره  خلق الإرهابية، مؤكداً أنها “ضالعة في الأضطرابات وعمليات الشغب التي شهدتها بعض المدن الإيرانية”.

 

وطالب روحاني بحسب بيان لموقعه الرسمي “فرنسا اتخاذ اجراءات ضد أنشطة “مجموعة إرهابية” إيرانية موجودة في فرنسا وضالعة في الاضطرابات الأخيرة في ايران، في إشارة واضحة الى مجاهدي خلق

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى