ماذا حدث في 19 فروردين (نيسان)1390

لا شك 19 نيسان 1390 هو احد ايام العار في التاريخ الاسود فرقه رجوي مع الاسف لم يكن احد يعرف ما يجري ماالذي يحدث ولكن منذ بضعه ايام كان من الواضحح انه سوف يحدث اذا كان قد ذكرت مراراً محطات التلفزيون الحكومة العراقية ان اراضي معسكر اشرف الشمالية مغتصبة و ان الحكومة العراقية مطالبة باعادتها الي اصحابها الذين لديهم الوثيقه ، بناء علي امر المحكمه و لم يخبر احد لاعضاء الفرقه و كانت مأساة التي انتهت بالقتل 36 شخصاً و اصابت مئات .

اماذا صمم رجوي و قادة الفرقه الي المقابله بالجيش العراقي ؟ لم يكن لدي الفرقه استطاعة لمحاربة جيش مسلح لكن رجوي قرر القتال لفوز بالضحية !!!!!

لكن السؤال الاساسي هو ،ما هو مبرر قادة الفرقه لتضحية بهذا العدد من الاشخاص؟ لماذا يجب ان يشكلوا جدراناً انسانية امام الجيش العراقي ؟البقاءفي معسكر اشرف باي ثمن و لماذا؟

علي الرغم من انهم كانوا يعملون انه ليس لديهم اي فرصه الا انهم هاجموا مرة اخري و في اي هجوم تمت التضحية بهم ولكن هزم رجوي و قتل عدد من افراد الفرقه و تم للتضحية بعدد من الافراد .

مسعود رجوي هو المذنب الرئيسي لهذه الجريمه لان رجوي لانجاز الي اهدافه الشريره يضحي بكل شيء و كل شخص لايصال الي طموحه يبيعون انفسهم لصدام و اليوم الآخر لامريكيا و اليوم الآخر الي سعودية.و افراد في الفرقه ضحايا و مخدوع .

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى