اعلان رسمي انفصال عظيم ميش مست من فرقة رجوي بعد 30سنة

انا عظيم ميش مست اعلن انفصالي عن فرقة مجاهدي خلق رسمياً.
انا كنت ضابت عسكري ،و اسرت ُ في اوائل الحرب المفروضة في الحدود الشرقية و قضيت الظروف القاسية في سجون صدام منذ 9سنه .في نهاية الحرب انخدعتُ من قبل فرقة رجوي و دعاياتهم و انضممت الي الفرقه في سنة 1368 .


لكن علي مر السنوات ، كل شيء رأيته ،كان علي العكس . جميع الاكاذيب و الشكوك في غلاف النضال و الاطاحة و كان سبب لانفصال وترك هذه البيئة الجهنمية.الثورة الايدئولوجية و الطلاق الاجباري و غسيل الادمغه زاوية صغيرة من اجرائات الفرقه.
هدف من الدعايات الفرقة ،منع من انفصال الاعضاء .
في آلبانيا عرفت طبيعة اللاانسانية فرقة مجاهدي خلق ،انا ضاعت حياتي هناك و في جهة تنوير الرأي العام لم اتردد في معرفة طبيعة اللاانسانية فرقة رجوي .و اشارك ذكرياتي في فعل كل شيء مما قضيني في هذه العقود الثلاثة .
نتمني الحرية و الخلاص من فرقة مخوف رجوي لجميع الاعضاء الاسير في الفرقة.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى