والدة اسدالله فياض ديزج في فراش المرض و في انتظار صوت الطفل

السيدة فاطمه شكوري ساكن في مدينة تبريز والدة اسدالله فياض ديزج في فراش المرض و ليس لها اي خبر لاسدالله لسنوات عديده .!فصل الطفل يعاني من الام .


عندما نعرف هذه الام في فراش المرض من فراق ابنه ،ذهبنا للقاء هذه الام المريضه . لم تقادر ان ترفع و لم تستطع حتي النهوض و تناول الادوية و لا تستطيع الام ان تفتتح عينيها و تتحدث . لكن عندما قلنا اننا اصدقاء سابقون لاسدالله ،جمعت الام كل قواتها و نهضت .و الكل مندهشين من الانتعاش الفوري للام .
و قالت لنا :مع قدومكم اشعر برائحة ابني .لعنةالله علي الذين لا يسمحوا ان اسمع صوت اسدالله ! اخبر لابني اسدالله ان امك مريضة و علي اي حال يمكن ان تجعلني اسمع صوتة ،انا ام ، و ان حق لي سماع صوت طفلي .
ليس لدي هذه الام الكثير لطلبها .تريد ان تسمع صوتاً او صورةً او فلماً لابنه ،هل هذا الطلب كبير للام ؟
من الواجب لكل انسان ان يرسل طلب امها لطفلها في اشرف 3 في آلبانيا .
الام في السرير من المرض و الطفل في يد رجوي ،نخن لا يقول اسير في يديك بل انه يتطوع معك!!!!!
اذا لم يكن لديك دين ،علي الاقل تكون حر.
جمعية النجاة محافظة آذربايجان شرقي (تبريز)

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.