عضو سابق بفرقه مجاهدي خلق: أسباب الفرقه القذرة دفعتني للإنشقاق

وصف العضو المنشق عن فرقه مجاهدي خلق الإيرانية الإرهابية، “بخشعلي علي زاده”، أن السياسة القذرة والأكاذيب التي تعتمدها الفرقه دفعتني إلى الإنشقاق عنها، فيما قام مرتزقة الفرقه بإنشاء صفحة وهمية ومزورة في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، للمنشق “بخشعلي علي زاده”.

وذكر بخشعلي علي زاده في تصريحات صحفية نقلها موقع “أشرف نيوز”، إن “المرتزقة في فرقه مجاهدي خلق قاموا بإنشاء صفحة وهمية ومزيفة على تويتر بإسمي بهدف تدمير سمعتي والتحريض ضدي”، مضيفاً أن “الفرقه قامت وعبر أحد محطات التلفزة التابعة لها بنشر مقطع فيديو ضدي”.

وأضاف إن “الفرقه تعيش حالة من الاضطراب والتذمر في صفوف قادتها بسبب حجم عدد الراغبين بالانشقاق عنها”، لافتاً إلى أن “الأعضاء المتواجدين في ألبانيا بمعسكر أشرف 3، يعرفونني جيداً ويحترمون عملي بسبب الخبرة التي أجيدها في الفن والدعاية”.

وتابع العضو المنشق عن فرقه مجاهدي خلق إنه “هو السبب في أن العناصر الانتهازية في فرقة مريم رجوي يريدون بث أكاذيبهم ضدي عبر صفحات وهمية ومزيفة”.

وفي معرض سؤاله عن أسباب تركه لفرقه مجاهدي خلق، قال بخشعلي علي زاده، “باختصار، بسبب الأكاذيب والسياسة القذرة التي تنشرها الفرقه كل يوم، دفعتني للإنشقاق”.

وفي العام الماضي، أعلن بخشعلي علي زاده الانشقاق عن فرقه مجاهدي خلق بعدما قضى 33 عاماً في صفوف الفرقه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.