قرار الاتحاد الأوروبي سياسي لا علاقة له بمعايير الإرهاب

color: black; mso-themecolor: text1″> color: black; mso-themecolor: text1″>أكد وزير الدولة اللبناني علي قانصوه أن كل صفات ومعايير الارهاب بكل اشكاله تنطبق على زمرة المجاهدين أو منظمة خلق الإرهابية, لافتاً إلى حجم الجرائم التي ارتكبتها هذه المنظمة ضد الشعب الإيراني وبحق وطنهم, معتبراً أن هذه الجرائم من النوع الذي لا يغتفر color: black; mso-themecolor: text1″>.

color: black; mso-themecolor: text1″> color: black; mso-themecolor: text1″>واعتبر الوزير قانصوه في حديث لوكالة الجمهورية الاسلامية للانباء, أن قرار الاتحاد الأوروبي بشطب منظمة "مجاهدي  خلق" عن لائحة الارهاب الأوروبية هو قرار سياسي لا يتعلق بمعايير الإرهاب color: black; mso-themecolor: text1″>.

color: black; mso-themecolor: text1″>وذكّر الوزير قانصوه بالجرائم التي اقترفتها زمرة المجاهدين منذ قيام الجمهورية الاسلامية والتي طالت قيادات ومفكرين ومسؤولين على مستويات رفيعة فضلاً عن المواطنين الابرياء الذين راحوا ضحية ارتكابات هذه الزمرة الارهابية color: black; mso-themecolor: text1″>.

color: black; mso-themecolor: text1″>ورداً على سؤال أكد أن منظمةمجاهديِ خلق هي منظمة إرهابية بكل معنى الكلمة وتنطبق عليها كل مقاييس ومعايير الإرهاب التي حددها الاوروبيون والغربيون أنفسهم, وفي مقدمتها ارتكاب الجرائم ضد المدنيين واللجوء إلى أعمال العنف من أجل غايات سياسية, وهو ما تقوم به فعلاً هذه الزمرة color: black; mso-themecolor: text1″>.

color: black; mso-themecolor: text1″>وانتقد الوزير قانصوه تسمية هذه الزمرة ب "مقاومة", ورفض مقارنتها بأي من المقاومات الوطنية , وقال: "إن الادعاء بانها مقاومة ضد النظام هو ادعاء ساقط ولا يقبله أحد color: black; mso-themecolor: text1″>".

color: black; mso-themecolor: text1″>وأوضح أن المقاومة هي التي تقوم باعمال تدافع فيها عن وطنها وشعبها في وجه الإعتداءات والتهديدات الخارجية وتسعى لتحرير أرضها من الاحتلالات الأجنبية, أما زمرة المجاهدين فهي ترتكب جرائم إرهابية وأعمال عنف وتفجير تستهدف وطنها وشعبها وتتعاون مع الأجنبي ضد بلدها وضد النظام الاسلامي القائم في ايران color: black; mso-themecolor: text1″>.

color: black; mso-themecolor: text1″>وأعرب الوزير قانصوه عن استنكاره للجرائم التي ارتكبتها زمرة المجاهدين الإرهابية ضد النظام الإسلامي في إيران والذي عمل منذ نشأته لصالح الشعب الإيراني ولتحقيق مصالحه الوطنية والقومية والاسلامية وأوصله إلى ما أوصله من عزة وكرامة وسيادة واستقلال وحرية واكتفاء ذاتي, فضلاً عن وقوف النظام الإسلامي الإيراني إلى جانب قضايا الشعوب الحرة والمستضعفة ودعمه للقضايا الإسلامية والعربية ولحركات المقاومة والتحرر color: black; mso-themecolor: text1″>.

color: black; mso-themecolor: text1″>وأكد أن ارتكاب أعمال اجرامية ضد هكذا نظام لا يمكن أن تغتفر أو يتم التجاوز عنها, ولا يجوز تجاوز الضحايا والشهداء الذين سقطوا جراء الأعمال الارهابية التي ارتكبتها هذه الزمرة color: black; mso-themecolor: text1″>.

color: black; mso-themecolor: text1″>ورأى أن قرار الإتحاد الأوربي بشطب زمرة المجاهدين عن لائحة الإرهاب قد لا يكون في مصلحة هذه المنظمة, بل يمكن أن يشكل نافذة لتفكيك هذه الزمرة الإرهابية أو مقدمة لشطبها والغائها نهائياً. رابطاً بين القرار الأوروبي واعلان مستشار الامن القومي العراقي موفق الربيعي بوجوب أن تغادر منظمة خلق الارهابية الأراضي العراقية color: black; mso-themecolor: text1″>.

color: black; mso-themecolor: text1″>وقال موضحاً: "إن القرار يشكل من وجهة نظري إعلاناً عن رفع الغطاء عن هذه المنظمة وليس شهادة حسن سلوك لها, لأنني أقرأ هذا القرار على أنه مقدمة لتفكيكها وفتح النوافذ أمام كوادرها لمغادرة العراق إلى دول غربية, على اعتبار انه من غير المسموح لهؤلاء البقاء في العراق ولا يمكن لهم العودة إلى إيران بعد كل ما اقترفوه من جرائم ضد الشعب الإيراني والنظام الإسلامي, وكذلك لا يمكن للدول الغربية أن تستقبل هؤلاء في وقت لا تزال تعتبرهم إرهابيين, وتضع منظمتهم على لائحة الإرهاب الأوروبية color: black; mso-themecolor: text1″>".

color: black; mso-themecolor: text1″>أضاف: "لذلك أرى أن هذا القرار يمكن أن يكون بمثابة جواز مرور إلى الهجرة أو اللجوء السياسي لقيادات هذه المنظمة وأعضائها نحو أميركا وكندا والدول الأوروبية color: black; mso-themecolor: text1″>

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى