دعوة لمنظمة الصحة العالمية لزيارة معسكر مجاهدي خلق في ألبانيا

وجه إيراني دعوة إلى منظمة الصحة العالمية لزيارة معسكر اشرف 3 الذين يقطن فيه عناصر زمره  مجاهدي خلق الإيرانية في ألبانيا، للإطلاع على الأوضاع الصحية هناك في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد.

وكتب بهروز جنت صادقي رسالة إلى ممثلي منظمة الصحة العالمية أعرب فيها عن قلقه بشأن مصير ثلاثة من أشقاءه محتجزين لدى فرقه  مجاهدي خلق في معسكر في ألبانيا، مشدداً على ضرورة السماح لهم بزيارة أشقاءه والإطلاع على أوضاعهم في ظل تفشي فيروس كورونا.

وبحسب وزارة الصحة الألبانية فإن هناك 123 ألف و85 حالة إصابة بفيروس كورونا، فيما بلغ عدد الوفيات حتى يوم أمس الأحد 362 شخصاً.

وفي 19 من ايلول/سبتمبر الجاري، أفاد مراسل موقع “أشرف نيوز” في العاصمة تيرانا، نقلاً عن مصادر في وزارة الصحة الألبانية، إن مسعود نصيري الذي يبلغ من العمر 63 عاماً، وأحد أعضاء منظمة مجاهدي خلق، توفي جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد منذ تسعة أيام.

ممثلية منظمة الصحة العالمية

تحية و احترام

علمت أن عضوين من زمره  مجاهدي خلق في ألبانيا توفيا بفيروس كورونا، وثلاثة من إخوتي بهمن وبهرام وسيروس جنت صادقي محتجزون في معسكر التنظيم.

وبسبب الحياة الجماعية في هذا المخيم وعدم وصول مسؤولي الصحة للسيطرة على الظروف الصحية فيه، أشعر بقلق شديد من أنهم سيصابون بفيروس كورونا في ألبانيا.

وأحث ممثلي منظمة الصحة العالمية على التدخل في هذا الأمر وزيارة هذا المعسكر؛ لأن تجربة السنوات أثبتت أن قادة هذه المجموعة لا يعيرون اي اهتمام لحياة الأعضاء.

وأشكركم مقدمًا على إجرءاتكم وأتمنى أن تخبرني عن صحة إخوتي.

بهروز جنت صادقي من مدينة رامسر في محافظة مازندران (شمال إيران)

جمعية النجاة مرکز مازندران

الترجمه :اشرف نیوز

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى