إنشقاق عضو عن مجاهدي خلق في ألبانيا بعد 33 عاماً

أفاد مراسل موقع “أشرف نيوز” في ألبانيا، مساء الجمعة، إن زمره  مجاهدي خلق الإيرانية تعرضت لإنشقاق جديد بعدما أعلن “رضا مزجي نجاد”، ترك الزمره  بعدما قضى 33 عاماً من عمره في صفوف الزمره  بدءاً من العراق وحتى ألبانيا.

وقال مراسلنا في العاصمة تيرانا، إن “رضا مزجي نجاد أعلن إنشقاقه عن زمره  مجاهدي خلق الإيرانية بعدما قضى 3 سنوات في الاعتقال في معسكر الزمره  بمدينة مانزا الألبانية”، مشيراً إلى أن “زمره  مجاهدي خلق كانت قد هددت العضو رضا مزجي نجاد بقطع تقديم الدعم المالي له”.

وأضاف “إن “رضا مزجي نجاد أعلن إنشقاقه وبراءته من زمره  مجاهدي خلق الإيرانية، فيما طالبت الأخيرة المنشق بإعادة الأموال التي صرفتها عليه خلال تواجده معها في العراق”.

وفي الأحد الماضي، حصل موقع “أشرف نيوز”، على وثيقة من قبل صادرة عن زمره  مجاهدي خلق في ألبانيا وهي تنهي خدمة أحد عناصرها وتقطع الدعم المالي عنه، بذريعة عدم التماشي معها في مواقف مجاهدي خلق تجاه النظام الإيراني.

وجاء في الوثيقة الموقعة من قبل المدعو “حسن نايب آغا” ممثل سكان أشرف 3 في ألبانيا، والصادر في 2 من ديسمبر/ كانون الأول 2020، أكد فيها إن “رضا ماجي، أسير حرب (العراقية الإيرانية) انضم إلى جيش التحرير التابعة لزمره  مجاهدي خلق، وجرى نقله إلى ألبانيا عام 2016”.

 

 

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى