قصة سرقة مجاهدي خلق من الشعب العراقي بعد اطاحة بصدام

ذكريات المنفصلين 

بعد 21يوماَ من مقاومة صدام للجيش الامريكي والتي انتهت بخيانة جيش صدام و اجبار صدام علي الاختفا.سقطت معظم مدن البلاد في ايدي قوات ناتو.

في احد الايام صدفة انا ذهبت امام بوابة اشرف لاخذ الكابلات و المعدات التي العراقيون كان يشتريها ,نحن نري ان عدة نفرات يصرخون امام اشرف و يقولون امام اشرف و يقول شيئاَ باللغة العربية و كان يقول :ان سيارتي قى سُرقت لبضعة ايام وقمت بالتحقيق و اخبروني احضروها هنا و انا رأيت سيارتي باصدفة هنا من فضلك اعطني سيارتي فهذه السيارة هي حياتي كلها و اذا فقدتها ساكون بائساَ.

سألت اخت مجاهد :هل هذه السيارة حقاَ؟

ج:نعم اعتقد انه موجود

-اخبره اننا لانسمح الورود باي سيارة اخري غير سيارتنا ,و سيارتك ليست هنا.!!!

و رجل مسكين ذهب مع اليأس و الحزن .

لن انس ابداَ ذاك اليوم .مرت ايام قليلة بعد ذلك ذات يوم ذهبت الي وسيلة نقل بالصدفة ,كنت سائقاَ لذلك كنت اسافر العديد من القاده عندما وصلت الي الموقف ,شاهىت الكثير من السيارات الخاصه التي اتضح للشعب العراقي و بعضها يتم رسمها,انا اكتشفتُ منذ وقت قريب ان القصة ليست واحدة او اثنين و هذا مشروع….

كيف يمكن لفرقة لاترحم علي ممتلكات شعب العراقي المتألم ان تجلب الحرية؟؟؟؟

عليرضا نصر اللهي

اظهر المزيد

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى