ليلي نرجسي من اسراء فرقة رجوي

ليلى نرجسي هي من الفتيات اللواتي وقعن في حب  منذ 24 سنة بسبب حبها لصبي اسمه حنيف و بسبب ذلك الحب  وقع فی فرقة مجاهدي خلق .ولكن لم تتمكن زواج منها و ايضاَ منذ ذلك الحين لم تتمكن من التواصل مع عائلتها ، والسبب أيضا بديهي لان يحرم الزواج على أعضاء هذه الفرقة المعادية للأسرة ، باستثناء زعيمها المغتصب مسعود رجوي ، وكل بنات هذه الفرقة لا يتزوجن إلا من الخائن مسعود رجوي ، وهذا الفعل ممنوع على غيره حسب قانون فرقة مجاهدي خلق!

ليلي نرجسي

وعائلتها  قلقة عليها علي صحتها و تريد مقابلتها أو سماع صوتها

اتمني الحرية و العودة ليلي نرجسي وأعضاء آخرون اسير في  فرقة رجوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى