مجاهدي خلق ،الدرجة الاولي من الارهاب  و الخيانة

إيران من أسوأ ضحايا الإرهاب في العالم.

إيران من أسوأ ضحايا الإرهاب في العالم.

الاغتيالات الموجهة والمخططة ، والأعمال الإرهابية المسلحة العمياء ، والتفجيرات ، وما إلى ذلك ، ليست سوى جزء من هجوم الزمرة الإرهابية مجاهدي خلق على الشعب الإيراني ، صغارا وكبارا ، رجالا ونساء وأطفالا. قتل مجاهدي خلق الرئيس الجمهور ورئيس الوزراء والعديد من أئمة الجمعة والأبرياء في البلاد وعملیات الإغتیال ضد المسؤولین الحکومیین والشعب الإیراني مما أودی بحیاة الألاف من الإیرانیین.و ان الشعب الايراني لن ننسی الدعم مجاهدي خلق لنظام صدام مقبورأثناءحرب المفروضه واعتبرتها جزءا من التشكيلات العراقية و اغتال مجاهدي خلق أكثر من 17 ألف شخص في إيران وكانت هذه خيانة واضحة للأمة الإيرانية .

الارهاب1
عملیات الإغتیال ضد المسؤولین الحکومیین والشعب الإیراني مما أودی بحیاة الألاف من الإیرانیین

هذه الزمره لا ترحم أعضائها ، ومن يريد ترك هذه الفرقة الجهنمية يواجه أسوأ معاملة. متمنيا السلام والأمن لجميع شعوب العالم ومواجهة الإرهاب والعنف ضد زمره مجاهدي خلق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى