ان الحكومة العراقية لن ترضى بوجود ارهابيين على اراضيها

  التقى وزير الخارجية الايراني منوتشهر متكي اليوم الثلاثاء، نظيره العراقي هوشيار زيباري في العاصمة الايرانية طهران.

وأشار متكي خلال مؤتمر صحافي مشترك الى أنه بحث مع زيباري في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية التي تهم البلدان.

وأكد متكي أن الحكومة العراقية تمثل شعبها وتتحمل مسؤولياتها على كافة الصعد. بدوره أكد زيباري على عمق العلاقات الوثيقة التي تربط ايران والعراق، مشددا على أهمية التواصل والتشاور حول مختلف القضايا كما تحدث زيباري عن تفعيل الجانب الاقتصادي في العراق.

بدوره أكد زيباري على عمق العلاقات الوثيقة التي تربط ايران والعراق، مشددا على أهمية التواصل والتشاور حول مختلف القضايا كما تحدث زيباري عن تفعيل الجانب الاقتصادي في العراق.

حول اطلاق سراح المسؤولين الايرانيين المحتجزين لدى القوات الاميركية قال زيباري ان الحكومة العراقية تتابع الموضوع وانجزت بعض المساعي بخصوص هؤلاء المسؤولين في الايام السابقة.

وحول اعضاء جماعة مجاهدي خلق الارهابية المتواجدين في العراق ومواقف الحكومة منها صرح بان الحكومة العراقية لن ترضى بوجود ارهابيين على اراضيها وقامت بخطوات حول اخلاء معسكر اشرف التابع لهم لن تقبل بتواجد اي مجموعات مسلحة على اراضيها لضرب مصالح الدول المجاورة.

وحول الخلافات بين اقليم كردستان والحكومة العراقية قال زيباري هناك لقاءات وحوارات بين الجانبين ونفى ان يكون اي قطيعة واضاف : تمت لقاءات بين الجانبين واعترف بوجود خلافات قال انها قابلة للحل والمعالجة.
 
 
 
 
 

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى