تحركات المجاهدين كانت وراء الهجوم على معسكر اشرف

ضابط شرطة ديالى :
تحركات المجاهدين كانت وراء الهجوم على معسكر اشرف
ذكر احد ضابط الشرطه في محافظة ديالى العراقيه ان الهجوم على معسكر اشرف جاء بسبب القلق الذي ينتاب العراقيين جراء التحركات التي يقوم بها المجاهدون داخل الاراضي العراقيه . ان الهجوم الذي تم يوم امس على معسكر اشرف جاء بسبب هذه التحركات غير الطبيعيه والذي لفتت انتباه المواطنين ما دعا الشرطه الى القيام بمهاجمة معسكرهم بالتنسيق مع وزارة الداخليه للحد من اي عمليات تخريبيه يمكن ان يقوموا بها .
واكد العميد حسين شمسي ضابط ادارة الشرطه في محافظة ديالى في حديث له مع مراسل وكالة فارس ان الهجوم الذي تم يوم امس على معسكر اشرف جاء بسبب هذه التحركات غير الطبيعيه والذي لفتت انتباه المواطنين ما دعا الشرطه الى القيام بمهاجمة معسكرهم بالتنسيق مع وزارة الداخليه للحد من اي عمليات تخريبيه يمكن ان يقوموا بها . واضاف هذا المسؤول حول المواجهات التي اندلعت بين عناصر المعسكر والشرطه بقوله اننا كنا نهدف الى دخول المعسكر بشكل طبيعي وهادىء الا ان عددا من مسؤولي المعسكر قاموا بمنعنا من الدخول ما ادى الى هذه المواجهات حيث جرح 100 من المجاهدين بينما جرح 50 من افراد الشرطه . ثم اكد شمسي في حديثه على ضرورة خروج تلك العناصر من الاراضي العراقيه لان الحكومه قد اتخذت قرارها بهذا الصدد حسب تعبير شمسي . يشار الى ان الحكومه العراقيه كانت قد خيرت العناصر المتواجده في المعسكر بين العوده الى ايران او مغادرة العراق الى بلد ثالث . ورغم درج امريكا هذه الزمره في قائمة الجماعات التي ترعى الارهاب الا ان ساكني هذا المعسكرالذين يبلغ عددهم 3500 عنصر ما زالوا يحطون بالدعم الامريكي بعد احتلالهم للعراق .

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى