الحكومة العراقية تعلن استقرار الوضع في مخيم اشرف

 اعلن المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية علي الدباغ الخميس ان الوضع في مخيم العراق الجديد (أشرف سابقا) استقر تماما وتم تجهيز المرافق الخدمية بما يحتاجه افراد المخيم من مؤونة ومواد طبية وخدمات. وأشار الى ان الحكومة العراقية تؤكد مرة اخرى انها لن تجبر ايا من افراد المخيم على مغادرة العراق وتدعو المجتمع الدولي الى التعاون لايجاد وطن بديل لهم غير العراق، موضحا ان الحكومة العراقية طلبت من الدول التي منحت البعض منهم حق اللجوء وباتوا يحملون جنسيتها التعاون لتسهيل انتقالهم اليها طوعيا.

واضاف الدباغ في بيان: ان الحكومة العراقية ستستمر بالتعامل بطريقة انسانية وبكل احترام للقوانين والمعايير المعمول بها في العلاقة مع سكان المخيم وانها تدعوهم في المقابل لاحترام القوانين العراقية وسلطة الدولة والمسؤولية الامنية الحصرية التي تتولاها.

وطلب الدباغ من قادة منظمة خلق الارهابية ان يتجنبوا تحريض السكان على استخدام العنف او دفعهم لمواجهة القوات الحكومية التي ستستخدم كل صلاحياتها القانونية والدستورية لبسط سلطة الدولة وممارستها بكل حزم في وجه مثيري الشغب.

وأشار الى ان الحكومة العراقية تؤكد مرة اخرى انها لن تجبر ايا من افراد المخيم على مغادرة العراق وتدعو المجتمع الدولي الى التعاون لايجاد وطن بديل لهم غير العراق، موضحا ان الحكومة العراقية طلبت من الدول التي منحت البعض منهم حق اللجوء وباتوا يحملون جنسيتها التعاون لتسهيل انتقالهم اليها طوعيا.

من جانبها، قالت الولايات المتحدة الخميس انها وفرت الرعاية الطبية والعلاج لسكان معسكر اشرف (منظمة خلق الارهابية) في العراق.

واوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية ايان كيلي، ان "الحكومة العراقية وافقت على السماح للقوات الاميركية بتقديم المساعدة الطبية لاولئك الذين اصيبوا بجراح في معسكر أشرف وهناك الان فريق طبي اميركي يقدم هذه المساعدة".

واشار كيلي الى ان المسؤولين في السفارة الاميركية اجتمعوا الخميس مع ممثلي الحكومة العراقية قائلا: "كنا نريد ان نشدد على اهمية وفاء العراق بالتزاماته في علاج سكان المخيم بشكل انساني كما اقترحنا السماح بتقييم الاصابات والوفيات من قبل القوات الاميركية".

واضاف: "اننا نوفر الرعاية الطبية والعلاج واللوازم الطبية وتقييم اي نوع من المتابعة العلاجية او تقديم الدعم الذي قد يحتاجه سكان المخيم".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى