خطيب جمعة النجف يطالب بمحاسبة عناصر زمرة مجاهدي خلق

أشاد خطيب جمعة النجف "صدر الدين القبانجي" بسيطرة القوات العراقية على معسكر زمرة المجاهدين الإرهابية، مطالبا الحكومة بمحاسبة عناصر الزمرة المتورطين في أعمال عسكرية ضد أبناء الشعب العراقي.
وأفادت وكالة أصوات العراق أن "القبانجي" قال خلال خطبة صلاة الجمعة  في مدينة النجف الاشرف، "لابد من الإشادة بالقوات العراقية التي فرضت سيطرتها على معسكر أشرف في محافظة ديالى وإخضاعه للقوانيين العراقية"، لافتا بأن أعضاء زمرة المجاهدين الإرهابية محتلين للأراضي العراقية، ويجب إخضاعهم للعدالة.وأفادت وكالة أصوات العراق أن "القبانجي" قال خلال خطبة صلاة الجمعة  في مدينة النجف الاشرف، "لابد من الإشادة بالقوات العراقية التي فرضت سيطرتها على معسكر أشرف في محافظة ديالى وإخضاعه للقوانيين العراقية"، لافتا بأن أعضاء زمرة المجاهدين الإرهابية محتلين للأراضي العراقية، ويجب إخضاعهم للعدالة
وطالب "القبانجي" من الحكومة العراقية محاسبة المتورطين من عناصر هذه الزمرة في قمع إنتفاضة شعبان أو اولئك الذين تثبت مشاركتهم وتحالفهم مع الإرهابين والقاعدة في سفك الدم العراقي، منوها "نحن نقف مع الحكومة بإجلائهم الى الدول التي تبحث عن حقوق الإنسان أو غيرها".
وفي سياق آخر، رفض "القبانجي" وهو قيادي في المجلس الأعلى الاسلامي العراقي "أية مفاوضات بين الحكومة الأمريكية والفصائل المسلحة، مشددا "نشجب هذه المحادثات التي تعطي أكثر من رسالة للشعب العراقي بأن أمريكا ليست لها مصداقية في العمل وفق الإتفاقية الأمنية الموقعة بين البلدين".
وتابع "نرفض قبول اية مجموعة مسلحة قامت بقتل العراقين بهذه المفوضات او الدخول في العملية السياسية ", لافتا الى أن "العراقيين لا يريدون استعداء امريكا ولا اية دولة اخرى ".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى