“عشرات من أعضاء منظمة مجاهدي خلق في معسكر أشرف في العراق يعانون من الاكتئاب”

 أعضاء منظمة مجاهدي خلق في العراق يعانون من تزايد اليأس ، وعلقت صحيفة عراقية. 
 "، ان مصدرا مطلعا في المخيم لوكالة العراقية صحيفة صوت الفيليي : عشرات من أعضاء منظمة مجاهدي خلق في معسكر أشرف في العراق يعانون من الاكتئاب"  وذكرت صحيفة عراقية عشرات من سكان أشرف يعتقدون أن لهم أي دور تلعبه في أعقاب سقوط نظام صدام حسين وانهم مستعدون للعودة إلى إيران بعد حصار المخيم من قبل القوات العراقية ، لكنهم منعوا من قبل منظمة مجاهدي خلق المتشددين .
 أعضاء منظمة مجاهدي خلق هي في حالة من اليأس ، لأن فرنسا لم تسمح لهم بدخول البلاد على الرغم من اربع مئة من سكان المخيم يحملون جوازات سفر الفرنسية ، حسب الصحيفة. 
 "مجاهدي خلق من المفترض أنها ستكون موضع ترحيب من فرنسا بفضل دورها في ايران في فترة ما بعد أحداث الانتخابات ، ولكن باريس ترك لهم يائسة في معسكر أشرف ،" وقال المصدر الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته. 
 وذكرت صحيفة عراقية عشرات من سكان أشرف يعتقدون أن لهم أي دور تلعبه في أعقاب سقوط نظام صدام حسين وانهم مستعدون للعودة إلى إيران بعد حصار المخيم من قبل القوات العراقية ، لكنهم منعوا من قبل منظمة مجاهدي خلق المتشددين .
افادت الفيليي الياس في معسكر اشرف عالية جدا لدرجة وأن بعض الجيل الثاني من سكان أشرف على الانتحار بسبب القيود المفروضه ، ومنهم بعض الآخر يعانون من المراض النفسيه والعقليه والعاطفيه.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى