اندهاش الصحفيين التشيك من جرائم “مجاهدي خلق”

الموقع الاعلامي لضحايا الارهاب: وصف صحفي تشيكي ، الجرائم التي ارتكبها المجاهدون ضد الشعب الايراني بانها مخجله ولا يمكن الصفح عنها وقال ان هذا الكم الهائل من الاغتيالات التي نفذتها زمره "مجاهدي خلق" ناتج عن طبيعتها الاجراميه وان قتل المدنيين علي هذا النطاق الواسع لا يمكن لاحد ان يبرره. ان"مجاهدي خلق" قد اعتادت علي العنف والاغتيال بدرجه انها لن تشطب لحد الان علامه السلاح من علي شعارها الذي هو بلون الدم وان اعضاء هذه المنظمه قد تعرضوا لغسيل الدماغ بحيث يعتبرون العمل المسلح هو امر لا يمكن التخلي عنه بحيث انهم لم يستطيعوا بعد مضي كل هذه السنين من تغيير نهجهم واسلوب حياتهم.
وقد عقد اجتماع حضره ممثلو وسائل الاعلام التشيكيه مع اعضاء جمعيه اسر ضحايا اغتيالات "مجاهدي خلق" (جمعيه العداله) بطلب من وسائل الاعلام التشيكيه بمقر هذه الجمعيه ، تم خلاله تناول ابعاد وعمق الجرائم التي ارتكبتها زمره "مجاهدي خلق".
وتحدثت السيده سبهري الناطقة و امينة العام لجمعية العدالة في هذا الاجتماع فاشارت الي جرائم "مجاهدي خلق" المتمثله في قتل واغتيال اكثر من 12 الف ايراني 90 بالمائه منهم من المدنيين وقالت ان قاده واعضاء هذة المنظمة الارهابة وبسبب تاصل الطبيعه الاجراميه لديهم ، وبعد قتلهم ابناء الشعب الايراني بسبب ان الشعب لم يصوت لصالحهم في الانتخابات التشريعيه وتولي السلطه، ذهبوا الي العراق الذي كان يخوض حربا ضد الشعب الايراني ووقفوا الي جانب صدام واستفادوا من الدعم التسليحي للنظام البعثي الصدامي لقتل الشعبين الايراني والعراقي.
واضافت امينة العام لجمعية العدالة ان"مجاهدي خلق" قد اعتادت علي العنف والاغتيال بدرجه انها لن تشطب لحد الان علامه السلاح من علي شعارها الذي هو بلون الدم وان اعضاء هذه المنظمه قد تعرضوا لغسيل الدماغ بحيث يعتبرون العمل المسلح هو امر لا يمكن التخلي عنه بحيث انهم لم يستطيعوا بعد مضي كل هذه السنين من تغيير نهجهم واسلوب حياتهم.
وتابعت: ان بين هولاء بعض ممن يدعون الديمقراطيه حسب الظاهر ويطلقون شعارات حقوق الانسان والحريه وهولاء يشكلون همزه الوصل بين القاده والعسكريين في معسكر اشرف وذلك لحرف الراي العام العالمي من خلال هذا الظاهر التحرري، وهولاء طبعا يرتكبون اي جريمه بامر من قادتهم. فعلي سبيل المثال، عندما تم اعتقال مريم رجوي عام 2003 في فرنسا، حيث كانت وانصارها يظهرون انفسهم علي انهم دعاه حريه، اصدروا الاوامر الي اعضائهم باحراق انفسهم امام مبني البرلمان من اجل ممارسه الضغط علي الحكومه والبرلمان. وفي هذا الحادث قتل شخصان علي اثر احراق انفسهما.
واشارت امينة العام لجمعية العدالة الي الارتباط العائلي في معسكر "اشرف" في العراق وقالت انه علي الرغم من شعارات حقوق الانسان والحريه التي يطلقها قاده هذه المنظمة، فان الاعضاء محرومون من ابسط الحقوق الانسانيه مثل الزواج ورعايه الاطفال والوالدين. واضافت اننا ندعو الي محاكمه القاده الرئيسيين لهذه المجموعه الارهابيه بصورة عادلة لكي يتحملوا مسووليه الجرائم التي ارتكبوها ضد الشعبين الايراني والعراقي واعضائهم. اضافه الي اننا لا ندعو الي الانتقام بل نطالب بعوده الاعضاء العاديين لهذه المجموعة ممن لم يتورطوا في عمليات القتل والاغتيال ، الي مزاوله الحياه الطبيعيه في المجتمع سواء في ايران او اي نقطه من العالم.
وقالت سبهري انة لا يمكن تقسيم الارهاب الي ارهاب جيد وارهاب سيء بل ان الارهاب مدان بكل اشكاله من وجهه نظرنا.
واشارت الي الاعمال الارهابيه لمجاهدي خلق في العراق وقال ان"مجاهدي خلق" ملطخه ايديهم بدماء العديد من ابناء الشعب العراقي في انتفاضه الشعبانية وحادثه الانفال، فمثلا ان العديد من اهالي البصرة اختطفوا علي يد مجاهدي خلق من منازلهم ومن ثم تم اغتيالهم.
وفي هذا الاجتماع، طرح احد الصحفيين سوالا علي اعضاء الجمعية عن كيفية تعرض والدهم للاغتيال، فاعطيت سبهري وسبحاني ومرادي من اعضاء الجمعيه الايضاحات اللازمه عن الحادث وذكروا ان اباءهم الذين كانوا يمارسون عملا حرا استشهدوا وهم في محلات عملهم.
وقال "بل نوتني" من "ام اف دنت" في الاجتماع ان الارهاب باي شكل كان امر مدان ومرفوض في جميع ارجاء العالم واننا نندد ايضا بجرائم مجاهدي خلق وندعو الي القضاء علي جميع الارهابيين.
واعرب نوتني عن شكره لجميعه العداله وقال انه امر يبعث علي الارتياح لانها ليست بصدد الانتقام في التعامل مع اعضاء مجاهدي خلق بل تريد حل القضيه بالوسائل المنطقيه.
كما قال ميشيل موكك من صحيفه "برافو" التشيكيه انه لا وجود لاي مجموعه ارهابيه في بلاده تقوم باعمال عسكريه ضد شعبها.
ووصف الجرائم التي ارتكبها "مجاهدي خلق" ضد الشعب الايراني بانها مخزيه ومخجله ولا يمكن الصفح عنها وقال ان هذا الكم الهائل من الاغتيالات التي نفذتها زمره "مجاهدي خلق" ناتج عن طبيعتها الاجراميه وان قتل المدنيين علي هذا النطاق الواسع لا يمكن لاحد ان يبرره.
وفي الختام طرح صحفيو وسائل الاعلام التشيكيه اسئله واجروا مقابلات متلفزه وصحفيه مع اعضاء جمعيه العداله. كما شارك في هذه الجلسه مندوبو قناتي priwa tv و z1 tv واجراوا مقابلات.
وتتولي جمهوريه التشيك حاليا الرئاسه الدوريه للاتحاد الاوروبي.
 

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى