الخارجية الاميركية تدافع عن جماعة خلق الارهابية!

دعت الولايات المتحدة الجمعة الحكومة العراقية الى معاملة جماعة خلق الارهابية تعاملا "انسانيا"، وذلك اثر الاعلان عن نقلهم الى بغداد ومن ثم ترحيلهم الى خارج العراق.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية ايان كيلي: "نطلب بالحاح من السلطات العراقية ان تتم عملية نقل معسكر اشرف بطريقة شرعية وانسانية".
وقام جيش الحتلال الاميركي بحماية معسكر اشرف بين عامي 2003 و2009، وفي نهاية تموز/يوليو حصلت مواجهات بين قوات الامن العراقية وعناصر هذه الجماعة، أسفرت عن سقوط 11 قتيلا و500 جريح.دعت الولايات المتحدة الجمعة الحكومة العراقية الى معاملة جماعة خلق الارهابية تعاملا "انسانيا"، وذلك اثر الاعلان عن نقلهم الى بغداد ومن ثم ترحيلهم الى خارج العراق.
وكانت الحكومة العراقية اعلنت الخميس انها ستنقل عناصر هذه الجماعة الارهابية من معسكر اشرف في محافظة ديالى.
ووجه المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ دعوة للصحافيين للذهاب الى "المخيم الجديد، حيث سيتم نقل عناصر جماعة خلق الارهابية الى بغداد تطبيقا لقرار الحكومة لاسكانهم في اماكن مخصصة لهذا الغرض".
لكن رئيس الوزراء نوري المالكي قال بان "القرار هو اخراجهم من العراق"، وتابع: "لن نسمح ان يبقى هؤلاء في العراق وسنتخذ اجراءات ضرورية عند استنفاد الفرص".
واضاف المالكي بان عملية نقلهم هي خطوة على طريق اخراجهم لان وجودهم في معسكر اشرف له مخاطر كبيرة نتيجة علاقاتهم التاريخية مع بعض المجموعات في المنطقة والقوى السياسية ولا سيما بقايا النظام السابق والقاعدة

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى