عوائل ايرانية في العراق تناشد بان كي مون انقاذ ابنائها من التعذيب في معسكر اشرف

 طالبت مؤسسة أسرة سحر المتحدثة بأسم العوائل الايرانية المعتصمة منذ سبعة اشهر امام بوابة معسكر اشرف في العراق ، المطالبين بلقاء
ابنائهم المحتجزين في معسكر اشرف من قبل قادة ومسؤولين منظمة خلق الارهابية منذ عقد الثمانينات من القرن الماضي ، الامين العام للامم المتحدة السيد بان كي مون ارسال وفد من منظمة الامم المتحدة يضم المقررالخاص لحقوق الانسان في المنظمة وممثلين عن المفوضية العليا للاجئين والصليب الاحمرالدولي ومنظمة العفو الدولي لزيارة معسكر اشرف وتفقد الوضع المأساوي لثلاثة الاف أسيرمحتجز داخل اسوار ( اشرف ) مقرتواجد منظمة خلق الارهابية في شمال محافظة ديالى ، والاطلاع على معاناة مئات العوائل الايرانية القادمة من ايران والعوائل ايرانية في العراق تناشد بان كي مون انقاذ ابنائها من التعذيب في معسكر اشرفمعتصمة منذ سبعة اشهرامام بوابة معسكر العراق الجديد ( معسكر اشرف سابقا ً ) ، المطالبين بمقابلة ابنائهم المحتجزين في المعسكر والاسرى لدى قادة ومسؤولين منظمة خلق منذ ( 27 ) عاما ً .جاء ذلك في رسالة موجهة الى منظمة الامم المتحدة من قبل مؤسسة أسرة سحر المتحدثة بأسم مئات العوائل الايرانية المعتصمة امام بوابة معسكر اشرف في العراق مطالبة فيها بان كي مون الامين العام للامم المتحدة ارسال وفد رسمي يضم مقرر خاص لحقوق الانسان لزيارة معسكر اشرف وتفقد الاحوال المأساوية واللاانسانية لثلاثة الاف انسانا ً محتجزا ً واسيرا ً داخل المعسكر يخضعون لاوامر منظمة ارهابية انتهكت ابسط حقوق اعضائها الانسانية وسلبت منهم قدرة التفكير والعيش الحر وعدم الاتصال بالعالم الخارجي اوالاتصال واللقاء الحر بذويهم وعوائلهم ، الامر الذي ساعد على ظهور فرقة عمياء تمارس الفكر الارهابي في تعاملها مع المجتمع الانساني ، واعضاء مغرر بهم بدون ارادة او حق تقرير المصير ، حيث اصبحوا اناس آليون يطيعون ويخضعون فقط لاوامر زعيمهم الاوحد وقائدهم الشوفيني الفكر مسعود رجوي.

 

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى