التقرير التفصيلي عن حضور عوائل الاعضاء ضحايا زمرة رجوي في مؤتمر يكشف جرائم منظمة خلق في العراق

نقلنا في تقريرنا السابق خبر عن عقد مؤتمر حول عوائل العراقيين ضحايا زمرة رجوي في العراق، المؤتمر هو المؤتمر الثاني لمؤسسة بلدي الثقافية وهي مؤسسة عراقية غير حكومية بمسؤولية السيدة احلام المالكي، عقد المؤتمر في قاعة منتدى ثقافة وفنون الكاظمية ببغداد يوم السبت 25 ايلول 2010 تحت شعار (منافقي خلق مرض خطير في جسد العراق) بهدف الكشف عن جرائم منظمة خلق في العراق ابان عهد صدام حسين ومابعد سقوطه.

نشاطات مؤسسة بلدي الثقافية تدور حول محور تصدي الحكومة العراقية وجمعيات حقوق الانسان ومنظمات المجتمع المدني والشعب العراقي لتطهير البلد من الجماعات الارهابية التخريبية وخاصة زمرة رجوي.

حضر المؤتمر بعض المسؤولين العراقيين وعدد من روؤساء عشائر محافظة ديالى وبعض من عوائل الشهداء العراقيين من ضحايا زمرة رجوي في العراق كما حضره وبدعوة من اللجنة المنظمة للمؤتمر 15 من افراد العوائل الايرانية المعتصمة امام معسكر اشرف الذين هم شكلا اخرا من ضحايا هذه الزمرة وكان لوكالات الانباء والصحف والقنوات التلفزيونية والفضائية حضورا فاعلا فيه.

كما تعلمون ان الكثير من عوائل الاعضاء الضحايا في معسكر اشرف قد اعتصموا منذ ثمانية اشهر امام البوابة الرئيسية لهذا المعسكر مطالبين اللقاء الحر باحبتهم لكن قيادة الزمرة وقفت مانعا دون تحقق هذا الطلب.

من فقرات المؤتمر كلمة للسيد قيس العطواني مسؤول التنظيم الداخلي لحزب الدعوة الاسلامية تطرق فيها الى موضوعات تتعلق بصورة مباشرة بالجرائم التي ارتكابتها زمرة رجوي بحق الشعب العراقي ابان حكومة صدام البائدة كما اشار الى موارد تدخل هذه الزمرة في المسائل السياسية والامنية للعراق حتى بعد سقوط صدام وقال: ان هذه الزمرة على صلة بالجماعات الارهابية داخل العراق وكذلك مع بقايا النظام السابق وقد تسببت في عدم استباب الامن والاستقرار في محافظة ديالى ومناطق اخرى من العراق.

تضمن المؤتمر التطرق الى موضوعات متعددة أكدت جميعها على وجوب الغاء معسكر اشرف واخراج عناصره من العراق ومحاكمة مسؤوليه، وتناقلت وسائل الاعلام الحاضرة هذا الموضوع.

السيدة احلام المالكي رئيسة مؤسسة بلدي الثقافية ادانت في كلمتها تدخل زمرة رجوي في الشؤون السياسية والامنية للعراق كما طالبت ونيابة عن العوائل التي سقط ابناؤها شهداءا على ايدي عناصر الزمرة باخراج الزمرة من الاراضي العراقية ومحاكمة قادتها محاكمة عادلة وعلنية.

هذا وكان من بين الحضور كل من:
1- الدكتور عدنان السراج / ممثلا عن السيد نوري المالكي رئيس الوزراء.
2- السيد علي الصفار / ممثل مؤسسة الشهيد الصدر.
3- السيد قيس العطواني / مسؤول التنظيم الداخلي لحزب الدعوة الاسلامية.
4- السيد سعد علي / ممثل وزارة حقوق الانسان في العراق.
5- السيدة ليلى التميمي / ممثلة وزارة شؤون الاهوار.
6- السيد محين الموسوي / رئيس مفتشي وزارة الزراعة.
7- السيد علي الحداد / ممثلا عن السيد هادي العامري مسؤول منظمة بدر.
8- السيد محمد الموسوي / ممثل المجلس الاعلى الاسلامي العراقي في محافظة ديالى.
9- السيد على عبد الحسن / مدير مكتب الضهيد الصدر في محافظة ديالى.
10- الدكتور العزاوي / مسؤول منظمات المجتمع المدني في محافظة ديالى.
11- الدكتور الشيخ نافع العمارة / رئيس اتحاد الصداقة العراقية الايرانية.
12- الدكتور السيد حسن الموسوي / رئيس حزب السيادة الوطنية.
13- السيد عبد العباس العامري / رئيس اتحاد المثقفين العراقيين.
14- السيد جبار فرحان / رئيس اتحاد الشعراء العراقيين.
15- السيد رياض الركابي / ممثل اتحاد الكتاب العراقيين.
وممثلون عن منظمات المجتمع المدني وحقوق الانسان انوار الرحمة وبدور الرحمن والبراري والحكمة ونساء العراق وعشائر العراق.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.