منظمة خلق الارهابية دربت اطفال على زرع العبوات الناسفة ورحماني هو المسؤول عن تدريبهم

كشفت مصادر سياسية في محافظة ديالى أن معسكر اشرف مأوى منظمة مجاهدي خلق خلق والتي كانت مرتبطة بمخابرات نظام صدام دربت اطفال في محافظة ديالى عن كيفية زرع العبوات الناسفة وان شخص يدعي رحماني كان المسؤول عن دخول الاطفال الذين تتراوح اعمارهم ما بين الـ 12 و 14 سنة على زرع العبوات على الطرق العامة.كشفت مصادر سياسية في محافظة ديالى أن معسكر اشرف مأوى منظمة مجاهدي خلق خلق والتي كانت مرتبطة بمخابرات نظام صدام دربت اطفال في محافظة ديالى عن كيفية زرع العبوات الناسفة وان شخص يدعي رحماني كان المسؤول عن دخول الاطفال الذين تتراوح اعمارهم ما بين الـ 12 و 14 سنة على زرع العبوات على الطرق العامة.
واشارت المصادر ان رحماني يقوم يومياً بجولات في بعقوبة بحثاً عن اطفال متسولين او من الذين القي القبض على ابائهم وان الحجة هو العمل الشريف داخل المعسكر الا ان العكس هو القيام بتدريب الاطفال في المعسكر وبأجور تتراوح ما بين الـ 20 – 30 دولار يومياً ولم تكشف المصادر عن الجهة التي يعملون الا انها اشارت بأن التدريب يتم في المعسكر.
وقالت المصادر ان هناك نية لرفع دعوى قضائية ضد رحماني في المنظمات الدولية الراعية للطفولة.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى