متكي : من اقدموا علي اخراج المجاهدي خلق من لائحه الارهاب هم شركاء في جرائمهم

قال وزير الخارجيه منوجهر متكي ان الذين قاموا باخراج مجاهدي خلق من لائحه الارهاب هم شركاء في جرائم المجاهدين .

واضاف متكي اليوم الجمعه وقبيل مغادرته نيويورك في حديث مع مراسل ارنا بان‌اي دوله تسعي رسميا لحذف زمره المجاهدي خلق من قائمه الارهاب تعتبر من وجه نظر الشعب الايراني شريك في جرائم المجاهدين.

واوضح ان المحاوله اليائسه لاخراج منظمه مجاهدي خلق من لائحه الارهاب بدات من بريطانيا موكدا ان هذه المحاولات اليائسه ليس لهااي اثر في طبيعه هذه الزمره الارهابيه.

وقال ان المجاهدين هم اكثر الزمر الارهابيه سوء للصيت لدي الراي العام الايراني مشيرا الي ان جرائم هولاء اثناء الحرب المفروضه ضد الشعب وقيامهم باغتيال الشخصيات والمسوولين والالوف من المواطنين الايرانيين الابرياء هي من العوامل التي اسهمت في رسم هكذا صوره مقززه ومثيره للاشمئزاز عن منظمه مجاهدي خلق .

واكد ان صوره المجاهدين بوصفهم زمره ارهابيه لن تمحي عن ذاكره ذوي ضحايا ممارساتهم الارهابيه وجميع الشعب الايراني.

وتابع وزير الخارجيه الايراني بان الارهاب لا يمكن تقسيمه الي ارهاب جيد وسي‌ء فالارهاب هو ارهاب ومدان ويجب التعاطي معه بصوره متكافئه وغير متسمه بالتمييز.نيويورك / ‪ ۴تموز / يوليو/ ارنا

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى